Assign modules on offcanvas module position to make them visible in the sidebar.

Testimonials

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipisicing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et dolore magna aliqua.
Sandro Rosell
FC Barcelona President
فندق كوبثورن دبي يحتفل بمرور عشرة أعوام في قطاع الضيافة

يحتفل فندق كوبثورن دبي، وهو جزء من فنادق ومنتجعات ميلينيوم، بمرور عشرة أعوام في قطاع الضيافة، معلناً عن إطلاق العديد من المشاريع التي تهدف إلى الحفاظ على قدرته التنافسية مع الحفاظ على خدمات ضيافة عالية الجودة.

وفي عام 2018 سيركّز الفندق على أعمال التطوير والبرامج الصديقة للبيئة وأنشطة المسؤولية الإجتماعية ويسعى إلى إيجاد طرق جديدة لزيادة إيرادات الفندق ومواكبة الأذواق والإتجاهات السائدة في هذا العصر.

ويقول جلين نوبس، مدير عام فندق كوبثورن دبي: "إن الخدمات المتميزة في مجال الضيافة هي دائما مفتاح النجاح الرئيسي، ويفخر فندق كوبثورن دبي بما أنجزه من نجاحات خلال الأعوام العشرة الماضية. لقد تجاوزنا جميع التوقعات من حيث الأعمال التجارية ومعايير الخدمة، ونحن نخطط لمواصلة هذا النجاح من خلال الاستثمار في المشاريع التي من شأنها تعزيز تجربة الضيوف وزيادة الراحة والسلامة لهم مع توفير المزيد من وسائل الراحة والترفيه."

ومنذ إطلاقة في شهر يناير من عام 2008، يشكل فندق كوبثورن دبي ملاذا مثاليا لرجال الأعمال والسياح، وهو يحتفظ بمكانته كأحد أفضل الفنادق في قلب ديرة، على الرغم من مواجهة منافسة فنادق الخمس نجوم المتزايدة الأخرى.

وخلال تلك السنوات العشر، عملت إدارة الفندق على تحقيق المعايير الدولية بشأن السلامة والإدارة البيئية. ففي الشهر الماضي، نال الفندق شهادة تجديد نظام تحليل المخاطر ونقطة التحكم الحرجة من "يو آر أس"، بعد إصدار أول شهادة له في عام 2014. وعلاوة على ذلك، سيشهد شهر مارس 2018 أيضا بروز شهادتين جديدة للفندق وهما ISO14001 وOHSAS18001 اللتين تشملان الإدارة البيئية والصحة والسلامة في مكان العمل.

وباعتباره مؤيدا للمبادرات الخضراء وكجزء من أنشطته في مجال المسؤولية الاجتماعية، قام الفندق بإنشاء تدابير صديقة للبيئة لتوفير المياه وتوفير الطاقة والنفايات الصلبة التي تم تخفيضها على مدى السنوات الثالث الماضية وسوف يستمر في ذلك في عام 2018.

ولدى فندق كوبثورن دبي برنامج لإعادة التدوير حيث قام بإعادة تدوير حوالي 10.8 طن من النفايات في عام 2017، كما يقوم بإنشاء حديقة للمطبخ في الهواء الطلق بالقرب من حوض السباحة، وهو يواصل برنامجه في استبدال المصابيح القديمة بالمصابيح الجديدة بتقنية LED داخل الفندق لخفض استهلاك الطاقة.

ومقارنة بعام 2016، تمكن الفندق من خفض استهلاكه للطاقة بمقدار 347,464 كيلوواط في الساعة، والمياه بمقدار 42,059 جالون في عام 2017، وهو يتطلع إلى مواصلة هذا الاتجاه حتى عام 2018.

كما سيشهد هذا العام عمليات تطوير في مطاعم الفندق ومرافق الترفيه والغرف لجذب المزيد من المسافرين من الشركات ورجال الأعمال. وسيتم تجديد منطقة الجازيبو بالقرب من حوض السباحة بأثاث عصري وأجهزة ألعاب للأطفال. كما ستركز قائمة الطعام الجديدة على الطهي المباشر بما في ذلك أركان الشواء والتندور والشاورما، وسيتسنى للضيوف السباحة أيضا والإسترخاء تحت أشعة الشمس واستخدام المرافق الترفيهية الأخرى في نفس الوقت. وفي المساء، ستكون ساحة الجازيبو مجهزة لاستقبال الضيوف الذين يرغبون في إقامة حفل أو فعالية خاصة في الهواء الطلق تستوعب 200 شخص.

وكجزء من أعمال التجديد، سيضاف لون جديد إلى الفندق ليشعر الضيوف كأنهم مقربين من الفندق. وسيضاف كذلك تقنيات متطورة للتواصل مع جميع أنواع الضيوف من المسافرين الكبار وصولاً إلى الجيل الجديد من الشباب.